10 أسباب ستدفعك لإنشاء مدونة بلوجر على الأنترنت

لماذا سأنشأ مدونة على الأنترنت ؟ ولماذا سأتعب نفسي في كتابة تدوينات ومقالات بشكل مستمر ودائم ؟ هل بالفعل أنا محتاج إلى إنشاء مدونة Blogger ؟ ما هي الفوائد التي سأجنيها من كتابة المقالات على مدونتي الجديدة ؟ هذه الأسئلة وغيرها سنحاول الإجابة عليها في هذه التدوينة الجديدة على مدونتكم (ماكينة الأفكار) ، فإليكم أهم الأسباب التي ستدفعكم بقوة لإنشاء مدونتكم الجديدة إن شاء الله :

1 ـ السبب الأول والحقيقي الذي سيدفعك لإنشاء مدونة على الأنترنت هو إفادة الناس وحل مشاكلهم اليومية التي يعانون منها بشكل مستمر، فكلما أفدت الناس وبحثت عن أفكار جديدة لتحسين ظروف معيشتهم وتطوير مستوى حياتهم كلما أحسست بأنك مفيد في هذا الوجود ولك دور في هذه الحياة، وستحس حينها بأنك أصبحت شخصا فاعلا في مجتمعك ومحيطك.


2 ـ من بين الأسباب المهمة والقوية التي ستجعلك تفكر بشكل جدي في إنشاء مدونة Blogger هو الربح المادي، باستطاعتك اليوم تحقيق أرباح مادية مهمة عن طريق عدد المشاهدات التي تحصل عليها مقالاتك داخل المدونة، فكلما كانت المشاهدات كبيرة جدا كلما كانت أرباحك عالية، وإذا كنت تريد أن تعرف كيف تحقق أرباح مادية من خلال مدونتك فيمكنك متابعة هذا الفيديو الذي سيشرح لك بالتفصيل طريقة الربح من المدونة :

3 ـ  في كل مرة تكتب فيها مقالا جديدا ستستفيد ثلاثة أمور : 

الأمر الأول : ستتعلم كيف تنظم أفكارك وتطرحها بشكل متسلسل وبسيط وهذا سيجعلك محبوبا عند القراء والمتابعين.
الأمر الثاني : ستتعرف على أمور جديدة لم تكن تعرفها من قبل وستنفتح لك أبواب جديدة من المعرفة.
الأمر الثالث : سيزداد عندك الحس الإبداعي، وستصبح من الناس الذين يبتكرون حلولا جديدة للمشاكل التي تواجه الآخرين.


4 ـ إذا عملت بجد واجتهاد في مدونتك فستصبح مؤثرا في ملايين العقول حول العالم وسيكون لك دور كبير في تغيير مجتمعك، وستكون من بين القلة المؤثرة في هذا العالم.


5 ـ من بين الأمور التي ستستفيدها من خلال كتابتك للمقالات على مدونتك الأجر الأخروي من الله مع دعوة الناس لك بالخير لأنك علمتهم أشياء مهمة أفادتهم في حياتهم الدنيوية والأخروية، وفضل معلم الناس الخير مذكور في عدة أحاديث نبوية نذكر منها هذا الحديث الرائع : قال صلى الله عليه وسلم: (إن الله وملائكته وأهل السموات والأرضين، حتى النملة في جحرها، وحتى الحوت؛ ليصلون على معلم الناس الخير). 


  6 ـ بدون أن تشعر ستصبح منظما في وقتك وسيصبح لديك موعد محدد لنشر مقالاتك على الأنترنت مما سيجعل منك شخص له قدرة على إدراة الوقت بشكل حكيم ومتزن.


7 ـ مع مرور الوقت في كتابة المقالات على مدونتك ستصبح الفرصة متاحة أمامك لتأليف كتاب جديد من خلال جمع المقالات التي تصب في موضوع واحد واختيار عنوان مناسب يجمع تلك المقالات في كتاب واحد.


8 ـ ستنفتح نفسك على تعلم كل ما هو جديد ومفيد لتنمي قدرتك على الكتابة ، وبهذه الطريقة ستزداد حبا في المعرفة وقراءة الكتب والاطلاع على المجلات الجديدة ومشاهدة المحاضرات والندوات عبر مختلف الوسائل الرقمية الحديثة.


9 ـ سيصبح لك هدف في الحياة وهو نشر المعرفة بين الناس، فالكثير من الناس يعيشون بدون أهداف والناجحون في الحياة الذين حققوا إنجازات عظيمة في الغالب الأعم كانت لهم أهداف رئيسية في حياتهم يعيشون من أجل تحقيقها.


10 ـ السبب الأخير الذي سيدفعك لإنشاء مدونة على الأنترنت هو أنك ستترك أثرا وصدقة جارية إلى قيام الساعة، وهذا أمر عظيم ستناله وشرف كبير ستحصل عليه بإذن الله . 


في الختام أدعوكم جميعا أيها القراء الكرام إلى المساهمة في هذا الموضوع بوضع تعليقاتكم في الأسفل لنتبادل الخبرات فيما بيننا ونزداد علما ومعرفة وعملا إن شاء الله تعالى تحياتي لكم جميعا.