الفعل و ردة الفعل
الفعل و ردة الفعل

الفعل و ردة الفعل


 الانسان بدون وعي منه يظل في هذه المتاهة: فعل و ردة الفعل حتى في الاشياء الغير المحبدة، فان حرمه شخص من علم، فعل نفس الشيء مع انسان اخر و ان ظلمه شخص، ينتقم منه ثم الاخر يرد عليه بظلم اخر و هكذا في سلسلة لا نهاية لها من الفعل و ردة الفعل.

1 - اذا شاء الانسان فليدرب نفسه على الخروج من هذه المتاهات خصوصا في المواقف السلبية التي لا يجني منها غير مضيعة الوقت و الجهد و نقص في الطاقة.

2 - كيف؟ كلما تعرض الانسان لفعل استفزه، فلينتبه تدريجيا انه سيبدا في ردة فعل مشابهة و ليصبر حتى ينفرد في مكان ما كغرفته و ليستعمل الخيال و ليجعل عقله يصور سيناريو ردة الفعل كما يشاء و ليلعب دور المتفرج او المراقب او المشاهد لردة الفعل و هكذا ستنقص ردة الفعل السلبية و يضعف من سلبية ردة الفعل في العالم المادي و سيكون الانسان اكثر حكمة و نضجا في تسيير حياته و معاملته مع الاخر.

بقلم الكاتبة المغربية : أمل حيضر.