ما هو الانفعال ؟
ما هو الانفعال ؟ 

ما هو الانفعال ؟ 

انفعل مطاوع فعل، تقول: فعلت الشيء فانفعل، كقولك: كسرته فانكسر، وقد أطلق في اللغة العربية أولا على إحدى مقولات أرسطو أن ينفعل، وهي ضد مقولة أن يفعل.

1 ـ قال ابن سينا : الانفعال هو نسبة الجوهر  إلى حالة فيه بهذه الصفة، كالتقطع والتسخن. (النجاة صفحة 128).

2 ـ وقال الغزالي : الانفعال هو نسبة الجوهر المتغير إلى الجوهر المغير، فإن كل منفعل فعن فاعل، وكل متسخن ومتبرد فعن مسخن ومبرد بحكم العادة المطردة عند أهل الحق، وبحكم ضرورة الجبلة عند المعتزلة والفلاسفة.

3 ـ قال الغزالي : والانفعال على الجملة تغير والتغير قد يكون من كيفية إلى كيفية، مثل تصيير الشعر من السواد إلى البياض، فإنه غيره الكبر على التدريج، وصيره من السواد إلى البياض قليلا قليلا بالتدريج، ومثل تغيير الماء من البرودة إلى الحرارة، فإنه حينما يتسخن الماء تحسر عنه البرودة قليلا قليلا، وتحدث فيه الحرارة قليلا قليلا على الاتصال.

4 ـ قال الغزالي : وعلى الجملة لا فرق بين قولك ينفعل وبين قولك يتغير، وأنواع التغير كثيرة، وهي أنواع الانفعال بعينه. (معيار العلم صفحة 209 و210).

5 ـ وقال الجرجاني : الانفعال هو الهيئة الحاصلة للمتأثر عن غيره بسبب التأثير أولا، كالهيئة الحاصلة للمنقطع ما دام منقطعا. (التعريفات).

6 ـ فالانفعال إذن هو التأثر، وقبول الأثر، ولكل فعل انفعال، إلا الإبداع الذي هو من الله، فهو إيجاد من عدم، لا في مادة وجوهر.

7 ـ ومن معاني الانفعال : أنه شيء يجري على خلاف ما يجري به الأمر الذي هو بالتمييز والفكر. (أبو حيان التوحيدي، المقاباسات صفحة 315).

8 ـ وهذا المعنى قريب من معاني الانفعال في الفلسفة الحديثة، فنحن نطلق الانفعال على كل تغير نفسي لا ينفصل عن المدرك انفصال الكيفيات الخارجية عنه.

9 ـ الانفعال تغير في الحساسية ناشئ عن سبب خارجي، ثم إن هذا التغير مبني على النزوع، ومختلف عنه.

10 ـ قال لاشليه : إن الشعور بالانفعال ينطوي على الشعور بالنزوع الذي يحدث ذلك الانفعال، ولكن هذا النزوع لا يظهر لنا إلا بواسطة الانفعال. وفي هذا القول إشارة إلى توقف الانفعال على النزوع من جهة، واختلافه عنه من جهة أخرى.

11 ـ الانفعال هو الشعور باللذة والألم، وهما حالتان نفسيتان أوليتان، على عكس الهيجانات (الخوف، والغضب، والأمل) التي هي حالات نفسية مركب من الناحيتين النفسية والعضوية.

12 ـ والانفعال ميل انتخابي أقل شدة وانتظاما من الهوى، وأقل ارتباطا بالعوامل العضوية.

13 ـ والانفعال أخيرا هو مجموع الأحوال والنزعات الوجدانية. يقول أوغست كونت : إن وجودنا الأدبي لا يستدعي وحدة حقيقية، إلا بقدر ما يسيطر الانفعال على الفكر والعمل معا.

14 ـ وهذا كله يدل على أن معنى الانفعال في الفلسفة الحديثة لا يزال غير محدد، فهو يدل عند بعضهم على الاستعداد، أو الحال، أوالتغير، سواء كان سببه خارجيا أم داخليا، وهو يدل عند بعضهم على جميع التغيرات الوجدانية أو الفكرية.

15 ـ وتدل كلمة أهواء عند اسبينوزا على انفعالات الجسم التي تقوي قدرته على العمل أو تنقصها.

16 ـ ويرى ديكارت أن من صفة الانفعال في حالة العشق أن العاشق يحترم معشوقه أقل مما يحترم نفسه، وأن من صفته في حال الصداقة أن الصديق يحترم صديقه بقدر ما يحترم نفسه، وأن من صفته في حال العبادة أن العابد يحترم معبوده أكثر مما يحترم نفسه.

17 ـ ويرى ريد أخيرا أن الانفعالات ميول إيجابية وسلبية.

18 ـ وهذا الاختلاف في معاني الانفعال يدعونا إلى تحديد مدلوله في اصطلحنا، فهو يدل عندنا على جميع الكيفيات الشعورية المتولدة من النزعات كاللذات، والآلام والهيجانات. ونحن نسمي هذه الكيفيات بالأحوال الانفعالية أوالوجدانية.

19 ـ الانفعاليات عند الحكماء هي الكيفيات المحسوسة الراسخة كصفرة الذهب، والانفعالات هي الكيفيات المحسوسة الغير الراسخة كصفرة الوجل. والظواهر الانفعالية هي الوجدانيات المدركة بالحواس الباطنة، أو الظواهر المقابلة للظواهر الفكرية أو النزوعية.

20 ـ إن جميع الظواهر النفسية منسوبة إلى الأنا. ولكن بعضها يبدو تابعا للنفس تبعية تامة، بحيث لا يستطيع أن تتصوره منفصلا عنها، وبعضها الآخر يبدو مستقلا عن النفس كاستقلال الشيء الخارجي عن الأنا. فالظواهر الأولى انفعالية، والثانية عقلية أو فكرية. 

21 ـ إنك تستطيع أن تتصور المعاني (كالإنسان والفرس) مستقلة عن العقل الذي يعقلها، ولكنك لا تستطيع أن تتصور الألم إلا في نفس المتألم، وإذا تأثر أحد أعضاء الحس نشأ عن ذلك ظاهرة ذات وجهين: أحدهما انفعالي والآخر فكري، فالوجه الانفعالي هو الكيفية النفسية، أو التغير الذي يحدث في المدرك، وهو لا يختلف عن المدرك، ولا ينفصل عنه، بل المدرك الذي يحس برائحة الورد، يصبح هو نفسه تلك الرائحة. 

22 ـ أما الوجه الفكري فهو الكيفية المحسوسة المستقلة عن المدرك، وهي ماثلة أمامه يراها كما ترى العين مرئياتها. ونحن نطلق لفظ الإحساس على الوجه الانفعالي، ولفظ الحدس على الوجه الفكري، ولا مشاحة في الألفاظ.

23 ـ والفرق بين الظاهرة الانفعالية والتأثر المحض أن الظاهرة الانفعالية مصحوبة برد فعل يعبر به المدرك عن تأثره، في حين أن التأثر المحض لا يستلزم مثل هذا الرد.

24 ـ ويطلق اصطلاح الذاكرة الانفعالية على تذكرالانفعالات القديمة، فقد يتذكر الإنسان آلامه ومخاوفه، وقد يتذكر غمه وقلقه وأمله، وقد تغرورق عيناه بالدموع عند تذكر موت صاحبه. (انظر المعجم الفلسفي لجميل صليبا الجزء الأول صفحة 165 ).

25 ـ وإليكم هذا الفيديو لشرح حقيقة الانفعال :



روابط خارجية حول مفهوم الانفعال:


ـ انفعال (علم المواد) - ويكيبيديا، الموسوعة الحرة:
https://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%86%D9%81%D8%B9%D8%A7%D9%84_(%D8%B9%D9%84%D9%85_%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%AF)