فكرة ذكية لكي تصبح صديقا حميما لبيل غيتس

هل فكرت يوما من الأيام أن تصبح صديقا حميما لبيل غيتس ؟ ربما جاءتك هذه الفكرة لكنك ظننتها مستحيلة التحقيق.

وقلت مع نفسك كيف لأغنى رجل في العالم أن يفكر في ربط علاقة صداقة مع شخص عادي جدا مثلي ومثلك.
قبل أن تكمل قراءة هذه الفكرة التي ستغير حياتك بشكل جذري، حاول أن تطرح السؤال التالي على نفسك :

هل أنا مستعد روحيا وعقليا ونفسيا لكي أكون صديقا لبيل غيتس ؟

أجب على هذا السؤال بصدق، ثم أكمل قراءة الأفكار الواردة في هذا المقال.
ما هي الفكرة التي ستجعل بيل غيتس يصبح صديق حميما لي ؟
الفكرة هي جدا بسيطة وواضحة، لكي تصبح صديقا حميمل لبيل غيتس، عليك أولا أن تتابع أخباره، وتعرف الكثير عن حياته، وما هي الأمور التي يفضلها ؟ يعني عليك أن تصبح ملما بجميع الأمور المتعلقة بشخصية بيل غيتس.
بعد ذلك ستبدأ في تأليف كتاب حول بيل غيتس، ولكي تنجح في هذا العمل يجب أن تبحث في الأنترنت عن الكتب التي ألفت حول شخصية بيل غيتس.
ستساعدك تلك الكتب في التعرف على أشهر الكتاب الذين كتبوا حول شخصية بيل غيتس، ثم بعدها ستحاول معالجة بعض الأمور التي لم يتطرقوا لها في كتبهم.
عليك أن تختار موضوعا جذابا لتبين للناس صورة جديدة حول شخصية بيل غيتس.
وحينما تنتهي من كتابة كتابك، أرسل نسخته الأولى ورقيا إلى العنوان الذي يسكن فيه بيل غيتس.
وأخبره في تلك الرسالة المرفوقة بالكتاب الورقي، أنك من عشاقه ومحبيه عبر العالم، وأرسل له ورقة تعرفه فيها بنفسك، واذكر له فيها بريدك الإلكتروني لكي تتواصل معه، وتستفيد من خبراته.
كما يمكنك أن تراسله على بريده الإلكتروني الخاص وهو هذا : 

 bill.gates@microsoft.com
ولا شك أنه لن يتردد في الاتصال بك، فهناك الكثير من الناس الذين رد هو عليهم بنفسه من خلال البريد الالكتروني، وستكون هذه فكرة جيدة لبدأ صداقة قوية مع أغنى رجل في العالم.

لا تنسوا إذا أصبحتم أصدقاء لبيل غيتس أن تخبروه بمن اقترح عليكم هذه الفكرة.

في انتظار أرائكم وتعليقاتكم التي ستغني الموضوع وستعطيه حياة جديدة وأفكار لم تخطر لي على البال.