هناك 3 نجوم استثمرت فيهم عائلاتهم حتى أصبحوا نجوم

الكاتب المتألق : محمد حمدي


الدول المتقدمة تهتم بتعليم الأطفال ريادة الأعمال و وضع خطط تسويقية لمشاريعهم الصغيرة، وذلك حتى يستطيعوا تدبير أمورهم المالية عند الكبر. 


تعتبر ريادة الأعمال للأطفال أحدث الطرق التى تساعد على تقدم الدول، لان الكثير ما يهمل الأستثمار فى طفله حتى يصبح نجوم ورائد أعمال. 

يعتبر طفلك هو علامتك التجارية عليك الأهتمام بها، يجب عليك الأهتمام بموهبتك طفلك ومساعدته حتى يعرف ويصل إلى ما يريد.

لأن الكثير من الطلاب حين يلتحق بالجامعة لا يعرف ماذا يريد أن يكون أو اي قسم يدرسه هذا بسبب افتقر المنظمة التعليمية في البلاد العربية والأفريقية الاهتمام بريادة الأعمال لأطفال.

قبل ذلك عليك التعرف على الفرق بين  رائد الاعمال ورجل الأعمال.

رجل الأعمال

هو صاحب مشروع عمل تقليدي يعمل تحت يده بعض الموظفين وقد يكون هناك من سابقه في هذا المجال.

رائد الأعمال

هو شخص يمتلك فكرة مختلفة وقام بتنفيذها وتعود عليه بالارباح.

هل يجب تعليم الأطفال ريادة الأعمال؟

نعم، وذلك لأن العالم بحاجة إلى الكثير من المفكرين والمبدعين ورجال الأعمال، ريادة الأعمال هى من تساعد الدول على التقدم لذلك يجب إعداد الطفل ليكون رائد أعمال.

ريادة الأعمال تزيد من مستوى الفكر و تربى الطفل على التعامل مع الأزمات ومن خلالها يستطيع الطفل أن يعرف ما يريد وكيف سوف يصل إليه.
 
تعريف ريادة الأعمال للأطفال 

هي المخاطرة فى بناء مشروع ووضع دراسة جدوى لها مع توفير الدعم المادي والمعنوي لهم حتى يصل إلى الربح الوفير.

3 نجوم استثمار فيهم عائلتهم حتى أصبحوا نجوم

وهذه الاشخاص قاموا بل الوصول إلى أهدافهم من خلال استثمار اهاليهم فيهم.

1- محمد صلاح

محمد صلاح

فخر العرب كما يطلق عليه هو مصدر الحماس لكثير من الشباب ومصدر الإلهام لهم، هل تعتقد أن ذلك قد اتى من فراغ؟

محمد صلاح ولد فى قرية بسيون فى محافظة الغربية، كان موهوب بكرة القدم ولكن السر فى استثمر الولد وأن يؤمن بالموهبة ابنه رغم أنه لم يكن على مستوى مهاري عالي.

رغم ذلك استمر والد محمد صلاح بذهب مع ابنه إلى التمرين فى القاهرة بالقطار، لقد سعى محمد صلاح حتى يصل إلى ما هو فيه الآن لكن والد محمد صلاح هو الذي ساعد في ذلك.

لم يفعل مثل كثير من أولياء الأمور الذين لم يهتموا بمواهب اطفالهم بل سعي على ان يكون ابنه نجم ويستثمر فيه حتى أصبح له محمد صلاح علامة تجارية خاصة به وبل يساعد اهل قريته وأصبح قدوة لكثير من الشباب والأطفال.

2- رونالدو
رونالدو

هذا النجم العالمي رونالدو مصدر القوة والحماس وعدم الإستسلام، الكثير يعرف قصة رونالدو النجم العالمي فى كرة القدم ولكن كيف وصل إلى أن يصبح علامة تجارية تباع.
وجود اسم رونالدو على أي شئ من منتجاته يعطى لها قيمة بمعنى رونالدوا يمتلك مجموعة كبيرة من إنتاج الملابس الخارجية والداخلية وليس ذلك فقط مجموعة من الفنادق.
كان فقير ولا يمتلك المال حتى يشتري الملابس ولكن بسبب تشجيع عائلة رونالدو له أصبح أشهر نجم كرة قدم ورجل اعمال ناجح.

3- هنري باترسون
هنري باترسون

يدعي رائد الأعمال المبدع يمتلك 12 عام لكن قدم الكثير للناس من مشروعات ريادة الأعمال فى سن صغير ويمتلك قناة على اليوتيوب يقدم عليه برامج للأطفال.

أول مشروع كان يجمع روث الخيول ويقوم بوضعها فى أكياس صغيرة ويقوم بيعها كسماد عضوي كل ذلك بجنة استرليني وهو فى سن 9 من عمره.

الفكرة الثانية هى مبدعة وهو يستحق لقب المدير المبدع، الفكرة كانت عبارة عن شراء منتجات الجمعيات الخيرية وبيعها على الإنترنت بأسعار عالية من ثمنها.

الفكرة الثالثة هي أنه قام يمتلك متجر حلوى صغير وقام ببيع الحلوة وعمل خطة تسويقية له بمساعدة والدته.

الخلاصة

يجب عليك الاهتمام بريادة الأعمال للاطفال والاستثمار فى موهبة طفلك وتقديم كل الدعم المادي والمعنوي حتى يصل إلى ما يريد.

يجب على المنظمات التعليمية الاهتمام بتقديم ريادة الأعمال منذ الصغر وأن يتم تقديم برامج تعليمية تساعد على ذلك حتى نقدم جيل من المبدعين والمفكرين.