التغزل ببيضة مصلوقة مع الملح والكيمون

أجمل غذاء في العالم من حيث عدة جهات هو بيضة مصلوقة في الماء الساخن مع الملح والكيمون.

نعم لونها أبيض غاية في البياض واللمعان كأنه خد حورية بيضاء من حوريات عالم الخيال.

في بعض الأحيان يبقى بداخلها سائل أصفر إذا ضغطت عليها يخرج كأنه لعاب يسيل من فم فتاة تقبلها بداخل فمك.

أما شكلها فهو أنثوي ومثير للغريزة، فهي ذات انحناءات وتعرجات يميل معها القلب، زيادة على رطوبتها وليونتها.

أما مذاقها اللذيذ مع الملح والكيمون فهو يثير فيك نوعا خاص من اللذة، إنها البيضة المخلوقة ذات الحسن والخصوبة العالية. منظرها يستهويك ومذاقها يغويك فهي لوحة ربانية صنعتها يد قدير حكيم، لنستمتع بأكلها غاية الاستمتاع، إنها طعم من طعام الجنان.

ماذا أقول فيك يا بيضتي وأنت ممدة على الصحن وسكيني الفضي يخترق جسدك الرقيق، لقد سحرتي أفواه الطهات عبر العالم.

وأسلت لعاب الملايين أنت حقا معشوقة الجميع.

أنت نعمة عظيمة من الله لنا في هذه الدنيا، نشكر الله عليها كثيرا، فعو جمع فيك ما تفرق في غيرك من الأطعمة.

انت أميرة الطعام، وسيدت المأكولات، جميع الأطعمة أمامك خدم، وأنت الحاكمة فيهم.

اقبلي كلامي هذا فيك وتقبليه من محب تحترق أحشاؤوه شوقا إلى تقبيل وجنتيك البيضاء يا حبيبتي الغالية.