حديث لا يذكره كثير من الدعاة || A hadith not mentioned by many preachers


Translation below:

 هناك حديث لا يذكره كثير من الناس، ففي هذا الحديث استعمل النبي صلى الله عليه وسلم ثلاثة كلمات تتعلق بالسلام، كلمة افشاء السلام، ولا تؤمنوا حتى تحابوا، أوَلا أدلكم على شيء إذا فعلتموه تحاببتم؟ أفشوا السلام بينكم.

قراءة السلام، وان تقرأ السلام على من عرفت ومن لم تعرف، انتبه ابن حجر الحافظ وقال: السلام ليس معناه كلمة القاء السلام هذه من السلام، لكن معنى السلام هو الاخلاق التي تؤدي الى السلام يعني الاخوة.

العبارة الثالثة التي لا يكاد احد يذكرها هي بذل السلام للعالم، من خصال الايمان الثلاث الانصاف من نفسك، وبذل السلام للعالم، والانفاق عن اقتار.

 وهذا الحديث ذكره البخاري موقوفا على عمار، لكن ابن حجر يقول هذا الحديث مرفوع لانه مما لا يقال بالرأي.

 وروي بروايات اخرى، بذل السلام للعالم، وهي عبارة نادرة استعمال بذل السلام للعالم، التفسير المعروف للعالم في علم الكلام هو كل ما سوى الله، وهذا هو معنى ان تبذل السلام لكل الكائنات.

 وهذا المعنى تؤكده وصية أبى بكر الصديق لجنود الإسلام قبل فتح بلاد الشام (12 هجرية)
قال فيها رضي الله عنه:" يا أيها الناس، قفوا أوصيكم بعشر فاحفظوها عنى: لا تخونوا ولا تغلوا، ولا تغدروا ولا تمثلوا، ولا تقتلوا طفلاً صغيراً، ولا شيخاً كبيراً ولا امرأة، ولا تعقروا نخلاً ولا تحرقوه، ولا تقطعوا شجرة مثمرة، ولا تذبحوا شاةً ولا بقرة ولا بعيراً إلا لمآكلة، وسوف تمرون بأقوام قد فرغوا أنفسهم في الصوامع؛ فدعوهم وما فرغوا أنفسهم له، وسوف تقدمون على قوم يأتونكم بآنية فيها ألوان الطعام، فإن أكلتم منها شيئاً بعد شئ فاذكروا اسم الله عليها. وتلقون أقواماً قد فحصوا أوساط رؤوسهم وتركوا حولها مثل العصائب، فاخفقوهم بالسيف خفقاً. اندفعوا باسم الله، أفناكم الله بالطعن والطاعون". بسيوني، محمود شريف، الوثائق الدولية المعنية بحقوق الإنسان، المجلد الثاني، دار الشروق، القاهرة، 2003. وقد نشرت هذه الوثيقة بتصريح من المعهد الدولي لحقوق الإنسان بجامعة دي بول شيكاغو.

Translation:


There is a hadith that many people do not mention. In this hadith, the Prophet, may God’s prayers and peace be upon him, used three words related to peace, the word “divulge peace”, and do not believe until you are in love.  Spread peace among you.


 Reading peace, and if you read peace to whoever you know and who you do not know, Ibn Hajar Al-Hafiz watched and said: Peace does not mean this word of delivering peace from peace, but the meaning of peace is the ethics that lead to peace means brotherhood.


 The third phrase that is hardly mentioned by anyone is to make peace for the world, from the three qualities of faith to yourself, to make peace for the world, and to spend with shame.


 This hadith mentioned by Bukhari is suspended on the authority of Ammar, but Ibn Hajar says this hadith is raised because it is not what is said in the opinion.


 And it was narrated in other accounts, making peace for the world, which is a rare expression using peace in the world. The well-known interpretation of the world in the science of speech is everything but God, and this is what it means to make peace for all beings.


 This meaning is confirmed by the will of Abu Bakr Al-Siddiq to the soldiers of Islam before the conquest of the Levant (12 AH)

 In it, may God be pleased with him, he said: "O people, stand up, I command you ten, and keep it for me: Do not betray and do not boil, do not betray or represent, and do not kill a young child, no old man or woman, do not regret palm trees and do not burn it, nor cut down a fruitful tree, nor  Slaughter a sheep, a cow, or a camel except for a meal, and you will pass by people who have emptied themselves in the silos, so call them and what they empty themselves for, and you will come to a people who bring you vessels in which the colors of food, if you eat something after something, then mention the name of God on it.  Their heads were left like headbands, so they whipped them with the sword, whipping.  May God bless you with plague and plague. "  Bassiouny, Mahmoud Sharif, International Documentation on Human Rights, Volume Two, Dar El Shorouk, Cairo, 2003. This document was published with permission from the International Institute of Human Rights at DePaul University of Chicago.