World Health Organization WHO confirms that it has not received evidence of the Wuhan Lab's connection to Corona

هل نشأ فيروس كورونا في هذا المختبر بمدينة ووهان الصينية البؤرة الاولى للتفشي في العالم؟ 


بالنسبة لوزير الخارجية الامريكي هناك ادلة مهمة على خروج الفيروس من هذا المكان، لكن منظمة الصحة العالمية تقول ان هذه التصريحات هي مجرد تكهنات، وان الامر يحتاج الى تحقيق يعتمد على اسس علمية فالعلم لا السياسة هو ما يجب ان يكون في قلب ما يجري من الاحداث الراهنة.

ووفقا لتصريحات المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ في المنظمة : لم نحصل على اي معلومات اكيدة او ادلة محددة من الحكومة الامريكية على صلة بالمصدر المزعوم للفيروس.

لذا لا يزال الامر من وجهة نظرنا مجرد تكهنات واذا كانت هذه البيانات والادلة متوفرة، فعلى الحكومة الامريكية ان تقرر ما اذا كانت ستشاركها مع الجميع.

ويتابع المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ في منظمة الصحة قائلا : واذا ركزنا على الادلة المتوفرة التي حصلنا عليها من تفكيك الخارطة الجينية للفيروسات وما وصلنا من الخبراء يتبين لنا أن الفيروس طبيعي المنشأ وهذا مخالف للتصريحات الاخرى القادمة من واشنطن وتحديدا من دائرة الرئيس الامريكي نفسه.

اما مدير المعهد الامريكي للحساسية والامراض المعدية يستبعد ايضا ان يكون فيروس كورونا قد طور في مختبر داخل الصين استنادا لادلة علمية.

وفي مقابلة مع مجلة ناشيونال جيوجرافيك قال "فوت شي" انه بالنظر الى تطور الفيروس في الخفافيش، وما هو موجود من ادلة فانه يميل بقوة الى ان الفيروس لا يمكن التلاعب به بشكل متعمد.

ويضيف "فوت شي" ان التطور تدريجيا بمرور الوقت يشير الى ان فيروس كورونا تطور في الطبيعة وانتقل الى الجنس البشري.

وكانت وكالة المخابرات الامريكية خلصت الى ان فيروس كوفيد تسعة عشر لم يكن من صنع الانسان او معدل وراثيا، واشارت الى انها ستواصل تدقيق المعلومات لتحديد ما اذا كان تفشي الفيروس بدأ من خلال الاتصال بحيوانات مصابة، او ما اذا كان نتيجة حادث في مختبر صيني.

لكن ذلك لم يحد من الصراع القائم بين بيكين وواشنطن.

وفي الوقت الذي يواصل فيه الفيروس تفشيه في معظم دول العالم، الرئيس الامريكي يتهم الصين بالتقليل من خطورة الفيروس في وقت مبكر وعدم التعاون بشكل تام مع الخبراء الدوليين، وهذا برأيه ادى لتعريض حياة الناس للخطر في جميع انحاء العالم وفي مقدمتها حاليا الولايات المتحدة حيث اصاب الفيروس اكثر من مليون ومئتي الف شخص، وتسبب في قرابة سبعين الف وفاة.

اما الصين التي تعافت نسبيا من الفيرس فتقول ان اتهامات واشنطن لها بالتسبب في هذه الجائحة هو لصرف الانتباه عن عدم كفاءة الادارة الامريكية في مكافحة الفيروس.

المصدر : شبكة الجزيرة للاخبار والمعلومات.

ولمن لا يرغب في قراءة النص المكتوب للخبر يمكنه سماع ومشاهدة الخبر في هذا الفيديو :